قصه خلف روووعه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصه خلف روووعه

مُساهمة  غلا اماني في الإثنين أبريل 22, 2013 5:45 am

*** خـــلـــف ***
أين كان.. و وين صار!

كان هناك طفل في أحد الصفوف الابتدائية، في قرية أردنية نائية أسمه "خلف" ، وكان هذا الطفل مشاكس و ضعيف التعلم ودائما ثيابه متسخة لا أحد من الطلاب أو المدرسات يحبه وكان مستوى علاماته متدني جدا ، وكانت معلمته "الهام" تصرخ في وجهه دائما راح تجيبلي "جلطه" يا خلف، وفي أحد الأيام حضرت أمه الى المدرسة للسؤال عنه فأخبرتها المعلمة الهام ان ابنها حالة ميئوس منها ، لكن الام لم تستمع لها وقررت أن تترك البلدة وتغادر الى مدينة أخرى










بعد عشرين عام دخلت المعلمة الهام المستشفى بسب مشاكل في القلب وقرر الاطباء أنها بحاجة الى عملية قلب مفتوح وبالفعل دخلت الى المستشفى وأجريت لها العملية و تكللت بالنجاح
عندما افاقت المعلمة شاهدت طبيبا وسيما يبتسم لها ولأنها تحت تأثير المخدر لم تستطع الكلام ولكنها حاولت أن تشكره بيدها ... أو على الاقل هذا ما أعتقده ... الطبيب ركز أكثر في وجه الهام الذي أخذ يكتسي باللون الأزرق الداكن .. والهام تؤشر بيدها وشفتاها تحاولان النطق ولكن بدون فائدة! الطبيب يحاول جاهدا ان يفهم ما تريده الهام ... و يحاول ان يسعفها لكن دون جدوى ... الى أن فارقت الحياة. الطبيب الذي وقف مشدوها، لم يعرف ما الذي يحصل






... التفت الطبيب الى الخلف واذا بـ "خلف" عامل التنظيفات كان قد فصل الكهرباء عن جهاز الأنعاش، ليشبك مكنسته ويقوم بعمله .....!













’لا يكون مفكرين ان الدكتور هو خلف !!!؟







قلنالكم .. الولد مييييح مافيه أمل
‏​‏​‏

غلا اماني
عضو مجتهد
عضو مجتهد

عدد المساهمات : 121
نقاط : 2892
تاريخ التسجيل : 21/04/2013

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى